منظمة الإسكوا والبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن يتبادلان رؤيا إعادة إعمار وتنمية اليمن

الرياض، المملكة العربية السعودية، 25 كانون الأول/ديسمبر، 2019 / بي آر نيوزواير / — زار وفد من لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب أفريقيا (الإسكوا) مقر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن في الرياض. وترأست الوفد وكيلة الأمين العام للأعمم المتحدة والسكرتيرة التنفيذية للإسكوا الدكتورة رولا دشتي، ومشاركة مدير قسم الإسكوا للقضايا الناشئة وذات الصلة الدكتور طارق العلمي والأمين العام للإسكوا السيد كريم خليل.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_ck7i3z0d/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

خلال اجتماع الوفد مع المشرف العام على البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن السفير محمد بن سعيد الجابر، ومديري الإدارات والمتخصصين في البرنامج، تبادل الطرفان وجهات النظر حول التعاون من خلال تبادل المعرفة والخبرات، وتبادلا وجهات نظرهما حول كيفية تحقيق نتائج ملموسة في إنعاش البلاد وبناء القدرات المؤسسية التي تفيد مشاريع التنمية والإنسانية في المحافظات اليمنية.

وقالت الدكتورة دشتي في بيان لها: “إن وجود تنمية مستقرة في اليمن أمر ضروري، والبرنامج السعودي للتنمية وإعادة الإعمار في اليمن أمر حيوي وله هدف نبيل يتمثل في تحسين الحياة اليومية للشعب اليمني وتحقيق الاستقرار في بلاده.” وأضافت: “نحن ندعم البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن وهدفه المتمثل في تحقيق تنمية مستقرة. هنا في الإسكوا، نتطلع إلى مزيد من التعاون مع البرنامج في مشاريع لتحقيق السلام، وبناء القدرات البشرية وإنشاء رؤيا شاملة للتنمية المستدامة لليمن”.

وأضافت: “لا شك في أن الإسكوا هي منظمة دولية تهتم بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية للدول العربية، واليمن جزء لا يتجزأ من ذلك. نحن نعمل على تطوير القدرات المؤسسية والقدرات البشرية في اليمن، والتخطيط للانتعاش في اليمن بعد انتهاء الصراع لتحقيق التنمية المستدامة والسلام الشامل الدائم.”https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_buzr0tyl/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

وأوضحت أن الإسكوا تقوم بتقديم الخبرة والتصورات والمشورة في مجال التنمية المستدامة، والمساعدة في تعزيز وتطوير القدرات البشرية للشعوب العربية، ونقل المعرفة. كما أشارت إلى أن الإسكوا تهدف إلى ازدهار الدول، وأن هناك مستقبلا واعداٍ للشباب العربي.

الاجتماع بين الإسكوا والبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن هو الثاني بين الطرفين. فقد عُقد الاجتماع الأول، في شهر أكتوبر العام 2019، في إطار البرنامج لتحقيق الاستقرار، والذي يرتبط مباشرة بالتنمية المستدامة.

يعقد البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن والإسكوا اجتماعات لتطوير الرؤى حول الانتعاش الاقتصادي والاجتماعي والمؤسسي، بالإضافة إلى تحقيق الاستقرار وبناء السلام في اليمن، كل ذلك لغرض خدمة الشعب اليمني وتحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة للجمهورية اليمنية. يعمل البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن والإسكوا أيضًا على التخطيط والتنسيق لتوحيد رؤى التنمية في اليمن وتعزيز التكامل بين المنظمات التنموية العاملة هناك، بهدف تحقيق عملية تنمية شاملة وواسعة النطاق.

الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1059263/SDRPY_1.jpg
الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1059264/SDRPY_2.jpg